أنت هنا

في اطار برنامج"شاركنا" شباب دوار هيشر ينطم حملة "حومتنا مرايتنا"

في اطار برنامج"شاركنا" شباب دوار هيشر ينطم حملة "حومتنا مرايتنا"

كتبه سمر العياري / أفريل 04, 2018 / 0 تعليق
المحاور: 

 

 

في إطار برنامج 'شاركنا' لدعم الشّباب وتمكين المجتمعات المحلّية الذي تدعمه الوكالة الأمريكية للتّنمية الدُّوليّة 

 بالشّراكة مع جمعيّة شباب بلا حدود، نظّم 'الشّباب المخطّط بدُوّار هيشر حملات نظافة وتزيين ورسم غرافيتي في 5 عمادات من دوّار   هيشر تحت عنوان 'حومتنا مرايتنا'.
 تندرج حملة التّنظيف والتّزيين ورسم الغرافيت 'حومتنا مرايتنا' ضمن النّشاطات الأوّلية المُختارة من الشّباب المُخطّط بدُوّار هيشر حيث قرّر الشّباب تغيير صورة مِنطَقتِهم ونشر ثقافة تشريك المواطنين في تعزيز الإصحاح البيئي.
تميّزت حملة 'حومتنا مرايتنا' بمشاركة نشطة لعدد كبير من شباب دُوّار هيشر، أعضاء اللّجنة الاستشارية المؤطّرة للشّباب، جمعيّة شباب بلا حدود، أعوان البلديّة والعديد من متساكني المنطقة الذين التزموا بالعمل الشّاق لمدة عشرة أيام.
 بدأت الحملة يومي 24 و25 فيفري بشارع الشّهداء وامتدت إلى شارع على بلهوان، شارع أبو القاسم الشابي، شارع خالد ابن الوليد، وختامًا بشارع المغرب العربي بعمادة حي الرّياض يومي 24 و25 مارس. 
ووجه الشّباب المساهم بهذا النّشاط رسالة واضحة مفادها؛ أنّ دُوّار هيشر تلك المنطقة الجغرافية التي علت عناوين الصُّحف بأحداث العنف وأخبار التّهميش، قادرة على تغيير صورتها، فقد حضي إصرار الشّباب على تغيير صورة المنطقة بمُساندة متساكني دوّار هيشر من مختلف الأعمار والطّبقات الإجتماعيّة٠
 من خلال حملة ‘حومتنا مرايتنا' عزّز شباب دُوّار هيشر إحساسهم المفقود سابقا بالانتماء بمنطقتهم.
وأطلقُوا بوادر أمل تثبت أن الشّباب لازال قادرا على خلق التّغيير والتّأثير إيجابيا في سلوكيّات المجتمعات المحليّة.
 

مقالات ذات صلة