أنت هنا

برنامج "انطلاق" : نحو انفتاح الشركات التكنولوجية التونسية الناشئة على السوق الافريقية

برنامج "انطلاق" : نحو انفتاح الشركات التكنولوجية التونسية الناشئة على السوق الافريقية

كتبه بلاغ صحفي / أكتوبر 09, 2018 / 0 تعليق
المحاور: 

قررت منصة " انطلاق" للابتكار وريادة الأعمال، الرائدة في مجال تمويل المشاريع التكنولوجية دعم "حفل التواصل وربط العلاقات " للدورة الأولى لمؤتمر قمة إفريقيا " افريكا آب" المنعقدة يومي 2 و 3 أكتوبر 2018 في فندق "لايكو" بتونس، والتي افتتحت رسميا من قبل السيد أنور معروف، وزير تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي.
 
و قد شارك ما يقارب عن 70 متحدثا أفريقيا ودوليا و200 شركة ناشئة  في مجال التكنولوجيا في فعاليات هذه القمة، كما حضر قرابة الألف  شخص  يمثلون  20 دولة أفريقية لمتابعة المعارض والمحاضرات وورشات العمل وحلقات التواصل وربط العلاقات التي تمت برمجتها خلال هذه القمة .
 
برنامج " انطلاق" من أجل تيسير الشراكات 
 وقد خصّصت القمة الإفريقية هذه للمبادرات والابتكار والتجديد والاقتصاديات الرقمية الجديدة من أجل تبادل الخبرات واكتشاف مناخات الاستثمار في البلدان الناشئة. ومن هذا المنظور فإنّ منصة "انطلاق" للابتكار وريادة الأعمال، تشارك في هذه القمة لتيسير الشراكات بين الشركات التونسية الناشئة وحرفائها المحتملين في القارة الأفريقية. ولأنّ ربط العلاقات يشكل حجر الأساس في هذه القمة الافريقية، فإنّ برنامج "انطلاق" سيعزّز التفاعل بين المشاركين من أجل تحويله الى شراكات فعلية في الاسواق الافريقية التي لاتزال غير مستغلة بالشكل الكافي من حيث عروض المنتوجات والخدمات، على الرغم من معدل نمو اقتصادي يساوي حوالي 5%  وتعداد سكاني يناهز 1.2 مليار نسمة  سيبلغ 2.5 مليار نسمة بحلول سنة  2050  حسب التقديرات . وقال بسام بوقرة المدير التنفيذي لبرنامج" انطلاق" ، " إنّنا مقتنعون  بأن أفريقيا  تمثل سوقا واعدا لأي قطاع اقتصادي،  وخاصة  قطاع تكنولوجيا المعلومات." مؤكدا أنّ " برنامج انطلاق سيحاول أن يضع الشركات التونسية الناشئة على نفس التوجه الحالي الايجابي للاستثمار في الشركات الناشئة ، والذي تجاوزت قيمته في 2017 مبلغ 500 مليون دولار ".
 
تطوير مناخ الشركات التونسية الناشئة
في اطار استراتيجيته الاستثمارية يواصل برنامج " انطلاق" اعادة الاستثمار في الشركات التونسية الناشئة التي يرافقها ويدعم نموها دوليا. ففي السداسية الأولى لسنة 2018 أعاد البرنامج التمويلي الاستثمار في 4 من أفضل  شركاته الناشئة : "رومسمارت"  وهي واحدة من الشركات الرائدة عالميا في مجال ادارة أنشطة مشغلي الاتصالات ، "داتافورا" وهي شركة تونسية ناشئة شابة لديها كل العوامل لتصبح رائدة على المستوى العالمي في مجال مراقبة التجارة الالكترونية ، " سيميتريك" وهي شركة  طورت تطبيقات للتصرف في المواد الترويجية للصناعات الدوائية وتنشط حصريا  في السوق الأوروبية ، "الزايرة"  وهي شركة تنتج  تطبيقات تكنولوجية  لادارة الأعمال الزراعية في أكثر من 70 مزرعة تابعة  لمجموعات كبرى . وأخر استثمار كان لمرافقة شركة "بوليسمارت" الناشطة في ميدان العاب الفيديو والمعروفة أكثر باسم "نوكدكوكروش"  وهي شركة تونسية ناشئة افتتحت فرعا جديدا لها بمدينة ليون بفرنسا، وهي تعمل على تطوير لعبة فيديو حربية متعددة اللاعبين سيتم اطلاقها تحت اسم "فيتيرانزاون لاين" ولقد جلبت هذه الشركة انتباه مؤسسات  نشر وتوزيع عالمية في ميدان العاب الفيديو.
 
"انطلاق"  هي منصّة  للابتكار وريادة الأعمال تأسست أواخر سنة 2014 من طرف صندوق قطر للصداقة ومؤسسة ميكروسوفت، وهدفها هو تنشيط مناخ المشاريع التكنولوجية ذات امكانية النمو السريع . وتتدخّل منصة" انطلاق" أولا في المرافقة المالية الشاملة لتغطية احتياجات المشاريع والتي تبلغ احيانا مليون دينار تونسي، كما تغطي المنصّة الاحتياجات التقنية وتقدم استشارات تجارية وتساعد في انتداب الكفاءات البشرية  وكذلك في ترويج صورة هذه المشاريع من خلال شركاء المنصة في المجال الاعلامي. كما تتدخل منصة " انطلاق" لفائدة التلاميذ والطلبة ومطوري التطبيقات والشركات الناشئة والباحثين من خلال تنظيم دورات تدريبية وتظاهرات حول اخر المستجدات التكنولوجية. هذا النوع من النشاط يرمي الى دمقرطة استعمال التكنولوجيا من طرف العموم وتأهيل مطوري التطبيقات في تونس وايجاد فرص تسويق لابداعاتهم.
 
بلغ حجم استثمارات منصة " انطلاق" 12 مليون دينار ليغطي الحاجيات المالية ل 26 شركة من مجموعة 60 شركة تم مرافقتها، كما بلغ عدد المستفيدين من برامج التدريب للمنصة معدل 700 مستفيد سنويا منذ خلق المنصة.

مقالات ذات صلة