أنت هنا

اول مخبر "فاب لاب" للتكنولوجيات الرقمية في تونس

اول مخبر "فاب لاب" للتكنولوجيات الرقمية في تونس

نوفمبر 18, 2015 / 0 تعليق
المحاور: 

ببادرة من ارونج تونس و مؤسسة اورونج للأعمال الخيرية و بالتعاون مع الجمعية التونسية "الشبان و العلم" تم يوم الثلاثاء 17 نوفمبر 2015 بجهة حي الخضراء بالعاصمة تدشين اول "فاب لاب" متضامن في تونس للجمعية التونسية "الشبان و العلم" و ذلك بإشراف السيد شهاب بودن ، وزير التعليم العالي و البحث العلمي و رئيس الجمعية التونسية " الشبان و العلم" و السيدة كريستين البنال المديرة التنفيذية المشرفة عن المسؤولية الاجتماعية و الشراكة و التضامن بمجمع اورونج و بحضور كل من السيد ناجي جلول وزير التربية و السيد زياد العذاري وزير التكوين المهني و التشغيل و السيدة لطيفة الاخضر وزيرة الثقافة و المحافظة على التراث و السيدة بريجيت اودي الامينة العامة لمؤسسة اورونج للأعمال الخيرية و السيد ميشال مونزاني المدير المسئول عن المنطقة و الشرق الاوسط و شمال افريقيا بمجمع ارونج و السيد ديديه شارفيه المدير العام لارونج تونس.

معهد ماساتشوستس للتكنلوجيا في تونس: ميلاد نموذج جديد للتكوين

نشأت فكرة "فاب لاب" اول مرة في معهد ماساتشوستس للتكنلوجيا بالولايات المتحدة الامريكية في اواخر التسعينات و هو فضاء مفتوح خاص بالابتكار الرقمي ، مجهز بأحدث الوسائل الرقمية و المعدات التكنلوجية يتم فيه انتاج و تجسيد الافكار و تجسيمها على ارض الواقع بالاعتماد على وسائل رقمية مستحدثة .

و يحتوي على اخر الاصدارات الرقمية و احدثها منها على سبيل الذكر لا الحصر طابعات ثلاثية الابعاد ووحدات تقطيع ليزرية ووحدات مسح ضوئي ثلاثية الابعاد وجهاز التوجيه الرقمي وبرمجيات التصميم المفتوحة و كذلك اجهزة رقمية اخرى تساعد على تجسيد الافكار و تجسيم النماذج. و يستند "فاب لاب" الى مبادئ الانفتاح و التعاون مع الاعتماد على الاجهزة و الشبكات التي تسمح بتبادل الملفات في مختلف انحاء العالم حيث يمكن تصميم نموذج معين في مخبر "فاب لاب" و تصنيعه في مخبر ثان و تحسينه في فضاء ثالث.

و يعرف البروفيسور نيل غيرشينفيلد مؤسس فكرة "فاب لاب" في الولايات المتحدة هذا المفهوم على انه " فضاء خاص بالإبداع و الابتكار و ليس للاستهلاك".

و بذلك ينضم "فاب لاب" جمعية " الشبان و العلم" منذ افتتاحه الى الشبكة العالمية ل "فاب لاب" حيث يستجيب لكل الشروط المطلوبة من طرف معهد ماساتشوستس للتكنلوجيا ، كما انه يرتكز على خبرة و دراية الجمعية التونسية "الشبان و العلم" و المعرفة الكلية لهذا المفهوم من جهة و على الدعم المالي و مرافقة مؤسسة ارونج للاعمال الخيرية و ارونج تونس.

يتواجد مقر الجمعية التونسية "الشبان و العلم" في منطقة حي الخضراء بالعاصمة و هو المكان الذي يحتضن الفضاء الرقمي المشترك بين مؤسسة ارونج تونس و الجمعية التونسية "الشبان و العلم" و هي جمعية يمتد نشاطها منذ 41 سنة و تضم شبكة واسعة تتألف من اكثر من 30 ناد في مختلف انحاء الجمهورية ، قد قرروا من هذا المنطلق تكريس و نشر مبادئ التكنلوجيا الرقمية المتضامنة.

و سيكون "فاب لاب" مفتوح على ذمة جميع المهتمين على غرار اصحاب المشاريع و الطلبة و التلاميذ و الباحثين و المهندسين و المصممين و الشبان دون مؤهلات او الباحثين عن شغل و المهتمين بأعمال الصيانة او المولعين بعالم الابداع و الابتكار الرقمي ممن تتوفر لديهم روح الابداع و الاختراع.

كما سيكون المهتمين بهذه النكنلوجيا الرقمية تحت اشراف و تأطير من الجمعية التونسية للشبان و العلم بالاعتماد على برنامج تكويني و كذلك موظفي ارونج تونس الذين ابدا استعدادا للانخراط التطوعي في هذا المشروع الرقمي.

 

عن البلاغ الصحفي للحدث

مقالات ذات صلة